الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » المشهد الثقافي » إصدارات

تاريخ نيابة بيت المقدس في العصر المملوكي

 

الكتاب: تاريخ نيابة بيت المقدس في العصر المملوكي

المؤلف: يوسف درويش غوانمه

الناشر: وزارة الثقافة السورية/ دمشق 2009

عدد الصفحات: 344 صفحة

 كلمة (نيابة) هي كلمة واسعة وشاملة، وإذ صارت القدس في العصر المملوكي نيابة، فهذا يعني أنها صارت مساوية لدمشق وحلب، وحاكمها ليس موظفاً، وإنما هو نائب السلطان.

وفي كتاب (نيابة بيت المقدس في العصر المملوكي) يتحدث المؤلف عن الإنجازات التي ألحقها المماليك ببيت المقدس، من حيث بناء المدارس والخانقانات، والمستشفيات، فجعلوا منها عاصمة، تنافس المدن القائمة في تلك الفترة.

يشير المؤلف في الفصل الأول إلى تأسيس النيابة، ويحدد الفترة التي أصبحت فيها المدرسة الجاولية داراً للنيابة، ومكان سكنى لنواب القدس، ويفرد الفصل الثاني للحديث عن الوظائف في نيابة بيت المقدس، كالوظائف العسكرية، والولايات التي قسمت إليها، وهي ولاية الخليل، وولاية نابلس، وولاية الرملة. بالإضافة إلى الصلت ومنطقة الأغوار. والوظائف الدينية والديوانية. وخصص الفصل الثالث للحديث عن الحياة الاقتصادية والاجتماعية ، وحركة التبادل التجاري مع الدول الأوروبية، حيث أصبح الساحل الشامي والفلسطيني باب الشرق على الغرب. أما في الفصل الرابع فقد تناول المؤلف النشاط السكاني والمؤسسات الاجتماعية في النيابة، مشيراً إلى التوزع السكاني في الحارات والأحياء، الذي كان معظمهم من المسلمين والنصارى، ولم يكن عدد اليهود يتجاوز خمسمائة يهودي في العصر المملوكي. وفي الفصل الخامس والأخير يتحدث عن الحياة العلمية، حيث غدت القدس مركز إشعاع علمي وحضاري، فانتشرت المدارس داخل الحرم وخارجه. وكانت القدس من أوائل المدن التي شهدت المدرسة في الإسلام.

 
تاريخ النشر:2010-02-27 الساعة 15:56:30
التعليقات:0
مرات القراءة: 1272
مرات الطباعة: 328
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan