الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » آخر الأخبار

المعلم: قصة الصواريخ مفتعلة لتهيئة عدوان إسرائيلي جديد

وكالات

 

اعتبر وزير الخارجية السوري وليد المعلم أن الضجة التي افتعلتها إسرائيل حول مزاعم بتهريب صواريخ من سوريا إلى حزب الله هي تهيئة لعدوان إسرائيلي، نافياً هذه المزاعم، ومؤكدا أن «القصة برمتها مفتعلة من قبل إسرائيل».

وفي ندوة عقدت في النقب، قال نائب وزير الدفاع الإسرائيلي فلنائي إن حزب الله يمتلك صواريخ بوسعها أن تصل إلى بئر السبع، فيما أن الصواريخ السورية تصل إلى كل مكان. وتعتبر إشارة فلنائي هذه أول نفي إسرائيلي ضمني لقضية تسلم حزب الله صواريخ «سكود». وشدد على أنه «في كل عملية أو حرب مستقبلية ستتضرر الجبهة الداخلية الإسرائيلية، مثلما سيتضرر الجنود على الجبهة. والجيش يعرف كيف يؤدي مهمته والضرب بالأسلحة، ولكن بموازاة ذلك ينبغي أيضاً إعداد المواطنين وهذا ما نقوم به».

من جانب آخر، أعرب فلنائي عن قلق من نوع آخر يتعدى صواريخ «سكود». وقال إن «مدى صواريخ سوريا يغطي كل أراضي الدولة»، مشدداً على أن «الدول العربية فهمت أنه لا قدرة لها على هزيمة إسرائيل في ميدان القتال، ولذلك فإنها تسلحت بصواريخ معدة لضرب الجبهة الداخلية الإسرائيلية. وللجــيش الإسرائيلي رد على كل تهديد، ولكن بموازاة ذلك نحن نعد الجبهة الخلفية لمواجهة كل طارئ».

من جانبه، رفض الجنرال الإسرائيلي غينتس التقديرات بأن فرص الحرب أكبر من فرص السلام في المنطقة. وقال إن «البيئة التي نعيش فيها ليست بسيطة، كما أن عملية تعاظم القوة بلغت الذروة في سوريا، ولبنان وإيران، لكني أعتقد أنه في نهاية المطاف ورغم كل التحديات، يملك الجيش الإسرائيلي قوة هائلة آمل أن تبقى في مخازنها». وأشار إلى أمله ببقاء قدرة الردع الإسرائيلية، ومع ذلك شدد على «أن الردع الذي حققناه في السابق لا يسري على المستقبل». وقال إن «أعداءنا يعرفون ثمن الحرب وقدرة الجيش الإسرائيلي على العمل. والطريقة التي يتصرفون بها تظهر أن ثمة أساساً لهذا الردع».

غير أن «صنداي تايمز» نقلت عن وزير إسرائيلي تهديده سوريا بـ«إعادتها إلى العصر الحجري» إذا استمرت في تزويد «حزب الله» بالصواريخ المتقدمة. وأشارت الصحيفة إلى أن الوزير الإسرائيلي هدد في الأسبوع الماضي «بقصف محطات الطاقة في سوريا والموانئ ومنشآت تخزين الوقود وكل منشأة إستراتيجية، إذا تجرأ «حزب الله» على إطلاق صواريخ بالستية علينا.

وأوضحت الصحيفة أن القرار الإسرائيلي باعتبار سوريا المسؤول المباشر عن عمليات الحزب ينبع من التقدير الاستخباراتي بأن بيروت فقدت السيطرة على «حزب الله». وكانت إسرائيل قد دأبت على القول إنها ترى «لبنان مسؤولا» عن أفعال الحزب.

وتضاربت الأنباء الواردة من واشنطن حول مسألة صواريخ «سكود». فبعد «قلق شديد» أبداه المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية إزاء قضية الصواريخ، عاد مسؤولون أميركيون ليبدون شكوكا حول نقل هذه الصواريخ. وأعلنوا أنه ليس مؤكدا أن سوريا سلمت «حزب الله» مثل هذه الصواريخ. وقالت مصادر أخرى إن دمشق تزود الحزب بالأسلحة ولكن ليس من الواضح إذا كانت قد زودته بصواريخ «سكود». وتحدثت هذه المصادر عن نية سورية سابقة لتسليم الحزب صواريخ كهذه ورفع مستوى العلاقة الإستراتيجية بينهما، ولكن ليس مؤكدا أن الأمر قد تم. وشددت على أن حدوث ذلك من شأنه أن يضر بالعلاقات الدبلوماسية بين أميركا وسوريا.

 
وكالات
تاريخ النشر:2010-04-19 الساعة 11:57:19
التعليقات:0
مرات القراءة: 1940
مرات الطباعة: 404
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan