الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » آخر الأخبار

وكلاء الاحتلال يقيمون جدارا عازلا حول بغداد

وكالات

 

قالت قيادة عمليات بغداد إنها ستباشر العمل ببناء جدار أمني عازل سيحيط بالعاصمة العراقية ويفصلها عن المحافظات المجاورة ويتيح الدخول إليها عبر ثمانية منافذ، لمنع تسلل المسلحين والسيارات المفخخة وتدفق الأسلحة والمتفجرات، على حد قولها.

وأكد المستشار بوزارة الدفاع محمد العسكري أن الجدار لن يعزل بغداد عن المحافظات المجاورة، وأن له هدفا مستقبليا يتلخص في عدم عودة المسلحين.

وأضاف العسكري أن الجدار هو مشروع لحفظ أمن بغداد مستقبلا ومنع تعرضها مرة أخرى لهجمات كتلك التي وقعت فيها أكثر من مرة بسيارات مفخخة.

وسيقنن الجدار الدخول إلى بغداد من المحافظات المجاورة، وهي بابل وديالى وصلاح الدين والأنبار، وسيتكون من سياج بالخرسانة يستعاض عنه بالخنادق في المناطق الزراعية، وتكون المداخل الرئيسة للعاصمة عبر ثمان نقاط تفتيش.

وستنشر على طول الجدار -الذي يتوقع أن يستمر البناء فيه إلى منتصف العام القادم- أجهزة مراقبة وتصوير بري وجوي ومنظومة اتصال حديثة.

وانتقد المستشار السابق للرئيس العراقي للشؤون الأمنية الفريق أول ركن وفيق السامرائي هذا الجدار ، وقال إنه سيعزل بغداد، ووصفه بأنه «يعكس حالة الجهل والفشل الذريع لدى المسؤولين السياسيين والعسكريين والأمنيين».

وأضاف أن لهذا المشروع أهدافا تتعلق بالتغيير الديمغرافي في بغداد والمناطق المجاورة، وقال إنه «مؤامرة خطيرة تستهدف وحدة الشعب العراقي، ويظن الحاكمون في بغداد أن هذا المشروع سيتم استغفال الآخرين فيه».

واعتبر السامرائي أن المقصود ببناء هذا الجدار هو تهجير العرب السنة من العاصمة، وهو ما قال إنه «مؤامرة ديمغرافية خطيرة جدا»، ودعا المجتمع الدولي والولايات المتحدة والدول الغربية والقوى السياسية لإيقاف هذا المشروع.

وقال إن المؤشرات كلها تدل على أن هنالك عملية ضغط كبيرة على العرب السنة لتهجيرهم من بغداد، «ولو أن العرب السنة الذين هجروا إلى العراق وسوريا ومصر واليمن والإمارات كانوا موجودين في بغداد الآن لتغيرت نتائج الانتخابات بشكل جذري».

واتهم السامرائي رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بأنه «يريد الاستئثار بالعراق كأنه ملك له»، وعاتب الائتلاف الوطني العراقي على التحالف مع ائتلاف دولة القانون الذي يقوده المالكي.

 
وكالات
تاريخ النشر:2010-05-08 الساعة 12:28:18
التعليقات:0
مرات القراءة: 1646
مرات الطباعة: 415
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan