الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » آخر الأخبار

تضاعف عدد النواب المسلمين في البرلمان البريطاني

وكالات

 

تضاعف عدد النواب البريطانيين المسلمين في البرلمان البريطاني من أربعة نواب إلى ثمانية بينهم ثلاث سيدات فزن عن حزب العمال وبريطاني من أصل عراقي.

وفازت البريطانية روشنارا علي (35 عاما) عن حزب العمال في منطقة شرق لندن وهي أول امرأة مسلمة من أصل بنغالي تصل إلى البرلمان البريطاني.

وقالت روشنارا إن فوزها يعني الكثير بالنسبة لملايين البنغاليين في العالم، في إشارة إلى أصولها المسلمة حيث كانت قد ولدت في مدينة سيلهت شمال شرق بنغلاديش قبل أن تنتقل مع عائلتها إلى لندن وهي في سن السابعة.

كما فاز عن حزب العمال كل من شبانة محمود وياسمين قرشي وهما ضمن قائمة أولى النساء المسلمات اللاتي وصلن إلى مجلس العموم. وفازت شبانة عن مقعد العمال في منطقة لادي وود في برمنغهام والتي تعد ثاني أكبر مدينة بريطانية.

ووصفت شبانة فوزها بأنه «اختراق حقيقي»، وأضافت النائبة المسلمة التي ولدت ونشأت في برمنغهام وتخرجت من أوكسفورد «أعتقد أن ذلك رسالة قوية.. البرلمان يجب أن يعبر عن الناس الذين يمثلهم».

أما المحامية الباكستانية المولد ياسمين قرشي (46 عاما) ففازت عن دائرة بولتن في شمال غرب إنجلترا، وكانت قد نشأت وتعلمت في بريطانيا بعد أن وصلتها من باكستان وهي في سن التاسعة.

وقالت قرشي «أنا قطعا سعيدة، واضح جدا أنني مسرورة من أن الناخبين اختاروا مرشحا عماليا وانتخبوه ممثلا عن حزب العمال»، وأضافت «إنها حقا تجربة في التواضع، وأعد بأن أعمل جاهدة لخدمة الناخبين».

كما فاز مسلمان من أصل باكستاني عن حزب المحافظين في تطور اعتبر تاريخيا في أوساط المحافظين، فقد فاز المرشح رحمان تشيستي عن منطقة شرق إنجلترا. كما فاز ساجد جاويد عن منطقة برومسغروف.

يُذكر أن حزب المحافظين المعارض تفوق في الانتخابات التي جرت الخميس على حزب العمال الحاكم، ففاز المحافظون بمعظم مقاعد البرلمان في الانتخابات التي جرت ولكن دون تحقيق أغلبية حاسمة. وحل الديمقراطيون الأحرار في المركز الثالث لكنهم يملكون الآن توازن القوى.

وحصل المحافظون على نحو 36% من أصوات الناخبين، بينما حصد حزب العمال على 29% من الأصوات، وحصل حزب الديمقراطيين الأحرار على 23%.

 
وكالات
تاريخ النشر:2010-05-09 الساعة 10:48:41
التعليقات:1
مرات القراءة: 1959
مرات الطباعة: 498
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
ما الجدوى ؟

2010-05-10 | 18:30:57

وما الجدوى من وجود 8 (مسلمين) في البرلمان البريطاني ؟؟؟ إذا كان البرلمانيون الاسلاميون في البلدان الاسلامية لم يقدموا لدينهم وامتهم شيئاً سوى تمييع الثوابت وسن القوانين التي تهدم ولا تعمر وتفسد ولا تصلح فضلاً عن كونها من كبرى المزالق التي تصيب عقيدة الم

عبد الحليم جاد

 

 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan