الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » الأسرة والمجتمع » الأسرة

دراسة: كثرة مشاهدة التلفزيون تضر بالأطفال على المدى البعيد

 

حذَّر باحثون من جامعتي ميتشيغان في الولايات المتحدة ومونتريال الكندية من أنه كلَّما شاهد التلاميذ التلفزيون، كلَّما تراجع تحصيلهم في المدارس وتأثرت صحتهم سلبا عندما يكونون في العاشرة من العمر.

وقال الباحثون، الذين شملت دراستهم 1300 طفل، أن النتائج السلبية على الأطفال الصغار تزداد مع كل ساعة إضافية يشاهدون خلالها التلفزيون.

وتوصلوا إلى نتيجة مفادها أن أداء التلاميذ في مدارسهم يسوء بسبب كثرة مشاهدة التلفزيون، بينما يزداد استهلاكهم للأغذية ذات القيمة الغذائية المتدنية لنفس السبب.

وقد طلب الباحثون من ذوي التلاميذ تسجيل عدد الساعات التي كان يمضيها أطفالهم يوميا أمام شاشة التلفزيون عندما كانوا في الشهر التاسع والعشرين من العمر، وكذلك عندما بلغوا سن الرابعة وخمسة أشهر.

معدَّل المشاهدة

وجاءت الإجابات لتقول إن معدَّل مشاهدة الأطفال للتلفزيون في سن الثانية من العمر كان دون التسع ساعات في الأسبوع، بينما ارتفع الرقم إلى حوالي 15 ساعة أسبوعيا لمن هم في سن الرابعة.

وعندما عاد الباحثون ليراقبوا الأطفال في سن العاشرة، طلبوا من مدرِّسيهم تقييم أدائهم الأكاديمي وتحصيلهم العلمي وسلوكهم وتطورهم الصحي، ومؤشر نمو أوزانهم.

ووجد العلماء ثمة صلة وثيقة بين مشاهدة الأطفال للتلفزيون عندما كانوا في الثانية من العمر وبين المستوى المتدني من انخراطهم في الأنشطة الصَّفية في مدارسهم، بالإضافة إلى تدني تحصيلهم في مادة الرياضيات.

تقليل مشاهدة التلفزيون

وقال الباحثون إنه من كان يودّ أن يحيا أطفاله نشطين ولا يعانون من السمنة، أو التقصير في تحصيلهم العلمي، فيتعين عليه أن يقلل من أوقات مشاهدتهم للتلفزيون خلال السنوات الأولى من عمرهم.

ووجدت الدراسة أن الأطفال الذين يشاهدون التلفزيون لأکثر من ساعتين يوميا، يكونون أکثر ميلا للكسل ولقلة الحرکة عندما يبلغون العاشرة، إذ يكونون عرضة للإصابة بالبدانة.

كما أشارت الدراسة، التي نُشرت نتائجها في مجلة (أرکايفز أوف بيدياتريك آند أدولسينت ميديسن) الأمريكية المتخصصة بطب الأطفال والمراهقة، أن 11 بالمائة من الأطفال من فئة الثانية من العمر و23 بالمائة من فئة الرابعة من العمر شاهدوا التلفزيون أكثر من المعدل الأقصى الذي يُنصح بعدم تجاوزه، أي لمدة ساعتين في اليوم.

مرحلة هامة

وقالت الدكتورة ليندا باجاني، الباحثة في جامعة مونتريال الكندية والمشرفة على الدراسة: «الطفولة المبكرة مرحلة هامة للغاية لتطور الدماغ ولتكوُّن السلوك».

وأضافت بقولها: «المعدلات العالية من استهلاك (أي مشاهدة) التلفزيون خلال هذه الفترة تؤدي إلى اكتساب عادات غير صحية في المستقبل».

وأردفت قائلة: «الفطرة السليمة تشير إلى أن التعرُّض للتلفزيون هو بديل للوقت الذي يمكن قضاؤه بالانخراط بأنشطة وواجبات تغني عملية التطور وتعزِّز محرِّك التطور السلوكي والذهني».

نمو الدماغ

وختمت بالقول إن الطفولة المبكِّرة هي فترة نمو الدماغ ونشأة السلوك لدى الأطفال، وبالتالي لا بد من استغلالها بالشكل الأمثل.

وقامت الدكتورة باجاني وفريقها من الباحثين من مرکز أبحاث مستشفى جامعة سان جوستين الكندية وجامعة ميشجان الأمريكية بمراقبة تطور الأطفال المشاركين في الاختبارات التي أُجريت بمقاطعة کويبك الكندية.

وبعد أعوام طويلة طلب الباحثون من الآباء والأمهات كتابة تقارير مطولة عن سلوك أولادهم الذين وصلوا في تلك الأثناء إلى عمر العاشرة وعن إنجازاتهم المدرسية.

المصدر: بي بي سي

 
تاريخ النشر:2010-05-15 الساعة 11:13:46
التعليقات:0
مرات القراءة: 1440
مرات الطباعة: 371
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan