الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » إسرائيليات

مجرم جديد في هيئة الأركان «الإسرائيلية»

فايز رشيد

 

رغم موافقة الحكومة “الإسرائيلية” على تعيين الجنرال يواف غالانت رئيساً لأركان الجيش، بناء على اقتراح من وزيرالحرب باراك، ووفقاً للعديد من الصحف “الإسرائيلية”، ليس متوقعاً أن تنتهي ما اصطلح على تسميتها في “إسرائيل” ب(حرب الجنرالات) الخفية، فمنصب رئيس هيئة الأركان هو منصب فائق الأهمية لدى العدو الصهيوني، فهو المنصب العسكري الأهم، وبالتأكيد فإن من يحتله، يضع الأساس لتسلمه مستقبلاً منصباً سياسياً مهماً في الحكومة بعد تقاعده، فمعظم رؤساء الأركان يتسلمون أماكن رفيعة في ما بعد، فمن بين ال17 رئيساً سابقاً للأركان، احتل اثنان منهم منصب رئيس الوزراء، إسحق رابين، وايهود باراك، ومعظمهم تسلم حقيبة وزير، ومن أبرزهم: موشيه دايان، شاؤول موفاز، وغيرهما كثير.

رئيس هيئة الأركان الجديد أتُّهم قبيل تعيينه بإصدار استراتيجية عمل له تظهره كمرشح أبرز بين متنافسين عديدين، لاحتلال الموقع الاستراتيجي المذكور. وكما كشف عنها التلفزيون “الإسرائيلي”، هي عبارة عن وثيقة تحتوي سلسلة توصيات صادرة عن مكتب الدراسات والاستشارات “الإسرائيلي” الذي يرأسه إيال أراد مدير مكتب ومستشار سابق لرئيس الوزراء الأسبق أرييل شارون (بإيعاز من غالانت وبالتنسيق معه)، تُظهر تفوق غالانت على خصومه الأربعة المرشحين للمنصب، (بني جانس نائب قائد الجيش، جادي ايزنكون قائد المنطقة الشمالية، آفي مزراحي قائد المنطقة الوسطى، جادي أشميني الملحق العسكري “الإسرائيلي” في الولايات المتحدة)، بما يجعله مرشحاً أبرز لرئاسة الأركان. بالطبع فإن المرشحين الآخرين انزعجوا من ظهور الوثيقة، التي نفى إيال أراد صدورها، من الأساس.

المعروف عن غالانت وفقاً لمصادر عديدة؛ ميله الطاغي لاستخدام القوة العسكرية بعيداً عن السياسة، وهو من أشد المنادين بضرب المنشآت النووية الإيرانية، وهو قاد العدوان الدامي والمدمر على قطاع غزة نهاية عام ،2008 وبداية عام ،2009 والذي انتهى باستشهاد 1400 فلسطيني كلهم من المدنيين، وتسبب بجروح لحوالي خمسة الآف فلسطيني، باختصار:حاولَتْ هذه المصادر إظهاره كشخص دموي بالمقارنة مع المرشحين الآخرين.

لكن السؤال: من هو رئيس الأركان “الإسرائيلي” منذ إنشاء الكيان الصهيوني حتى اللحظة، لم يكن دموياً، وسفاحاً باقتراف المجازر في التعامل مع الفلسطينيين والعرب؟.

وفي الجواب نقول لا فرق كبيراً بين هذا الضابط أو ذاك في المؤسسة العسكرية الصهيونية، كلهم رضعوا حليب العنصرية والفوقية والاستعلاء والقتل منذ طفولتهم، وتغذوا على العداء للفلسطينيين والعرب في مدارسهم وجامعاتهم وحياتهم العملية، يتنافسون في قتل المدنيين وفي استعمال الأسلحة المحرمة دولياً في حروبهم، يقصفون الأهداف ممنوعة القصف وفقاً للقوانين الدولية: المستشفيات، المدارس، أماكن العبادة، سيارات الإسعاف.

كلهم يشاركون في اقتراف حرب التطهير العنصري الممارسة من قبل “إسرائيل” على مدى تاريخها، وإجبار العرب على مغادرة وطنهم واقتراف المجازر والمذابح بحقهم، وفي قتل أسرى الحروب العرب (كما حدث في حربي “إسرائيل” في العدوانين في عامي 1956 و1967.

إن من يصل إلى منصب رئاسة أركان الجيش “الإسرائيلي” بدءاً من يعقوب دوري (رئيس الأركان الأول) وصولاً إلى يواف غالانت (المعيّن حديثاً) يتوجب أن تكون يداه مغمستين بالدماء، وأن يكون قد اختُبر في حروب عدوانية خاضتها “إسرائيل”.

من أبرز الحقائق الصهيونية، أن “إسرائيل” عبارة عن جيش له دولة، وليست مثل باقي دول العالم، التي لكل دولة منها جيش. ما يسمى بالقادة السياسيين “الإسرائيليين” هم في أغلبيتهم ممن خدموا في الجيش “الإسرائيلي” وممن احتلوا مناصب مهمة فيه، (وللأسف لا يتسع المجال لسرد جرائم القادة العسكريين “الإسرائيليين” بدءاً برؤساء الأركان الثمانية عشرة وصولاً إلى القادة السياسيين الحاليين).

ملخص القول، أن لا فرق بين المرشحين لمنصب رئاسة الأركان “الإسرائيلية”، فكلهم قتلة، ورئيس الأركان المعين هو مجرم جديد يضاف إلى سلسلة مجرمين.

المصدر: دار الخليج

 
فايز رشيد
تاريخ النشر:2010-09-29 الساعة 13:38:40
التعليقات:0
مرات القراءة: 2193
مرات الطباعة: 549
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan