الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » اللغة و الأدب

مصادر الكلمات الغريبة في أحاديثنا

أ. عذراء جمعة

 

أثناء تبادل الأشخاص للحديث يتسلل إلى سمعك مفردات كثيرة وهي مانستعملها في التعامل اليومي لكنك تجدها مختلفة عن بقية كلماتنا البغدادية فقسم منها ذات أصل تركي والأخر ذات أصل فارسي أو تركي أو انكليزي، أو للغات مختلفة.

وأكثر اللهجات تداخلاً مع اللغات المختلفة هي اللهجة العراقية وذلك نتيجة للغزوات المتعددة التي تعرض لها العراق عبر التاريخ من غزو بريطاني وتركي وفارسي إضافة إلى حالات التزاوج التي حدثت وما زالت تحدث بين العراقيين والجنسيات المختلفة، وللسفر والهجرة باع كبير في التأثير على تداخل اللغات مع اللهجة العراقية ولعل التواصل الثقافي من خلال الكتب والقنوات الفضائية يعد عاملاً كبيراً في عملية تداخل اللهجة، ولأسماء البضائع والمنتجات وطبيعة العمل تأثير آخر على تداخل اللغات على لهجتنا أيضا.

تنوع وتعدد اللهجات

وتقول الكتب والمصادر أن الإغريق والفرس استعاروا بعض ألفاظهم من الألفاظ العراقية القديمة.

واغلب اللهجات العربية متداخلة مع المصطلحات الانكليزية والتركية والفرنسية نتيجة الاستعمار، والتزاوج والعمل فيما بين هذه الدول والدول العربية.

وتعد اللهجة العراقية من اللهجات الصعبة نوعاً ما بالنسبة إلى بقية الدول العربية وذلك نتيجة لهذا التداخل وابتعاد أغلب كلماتها عن اللغة العربية الفصحى، فأهل بلاد الشام يجدون صعوبة في لفظها وفهمها، وكذلك بلاد النيل ودول المغرب العربي ودول الخليج العربي على الرغم من التداخل البسيط مع لهجتهم وخاصة عند أصل جنوب العراق.

والطريف في الأمر أن أغلب المفردات والكلمات المتداخلة مع لهجتنا نتحدث بها ونستخدمها لكن لا نعرف من أين أصلها إلا ما ندر، منها نتيجة لتوارث معرفتها من الشيوخ (كبار السن) والنساء الكبيرات في السن لمعرفتهم وخبرتهم بهذه الكلمات.

وتحتوي اللهجة العراقية على المفردات والكلمات البغدادية التي يتحدث بها أهل بغداد بكرخها ورصافتها على الرغم من اختلاف بعض المفردات عند أصل مدينة الكاظمية فكلمة أعطني يلفظونها بـ(انطيليلاي) فلهذا يقولون عنه كظماوي، وتحتوي على الكلمات الكردية والتركمانية التي يتحدث بها أصل الشمال أي محافظات ( كركوك، السليمانية، دهوك، أربيل) أما محافظة الموصل فاللهجة التي يتحدث بها أهلها تختلف عن لهجة باقي محافظات الشمال فعندما نسمعهم يقولون كلمة (ويحد) معناها (رقم واحد) ولهذا نقول انه مصلاوي، وتجد أهالي محافظات الجنوب يتحدثون بلهجة تختلف عن لهجة الشمال والوسط وهي ما تسمى باللهجة الجنوبية ويتحدث بها أهل البصرة، ميسان، السماوة، الناصرية، الكوت، الديوانية وتجد عند محافظتي النجف وكربلاء مفردات وكلمات تميزهم عن غيرهم فمثلاً تسمعهم يقولون كلمة (لولة) والمقصود بها حنفية الماء فيتبادر إلى ذهنك أنه من النجف وهكذا، وأهل محافظة ديالى لديهم مفرداتهم وكلماتهم الخاصة التي تميزهم عن باقي مدن أطراف بغداد، وكذلك عند أهالي الأنبار وسامراء والرمادي مفردات قد لا يفهمها ابن بغداد وهي مفردات خاصة بهم تميزهم عن محافظات الوسط والجنوب والشمال وهي تعرف بلهجة الجهة الغربية.

هذا هو قوس قزح العراق المتعدد الألوان بمحافظاته ولهجاته المتعددة إلا أنه في النهاية يبقى عراقياً يحمل الجنسية العراقية من شماله إلى جنوبه، وما اللهجة إلا عبارة عن كلمات ومفردات تم توارثها من الأجيال السابقة واستمر عليها حتى الآن.

كلمات فارسية

وهذه نماذج من الكلمات الفارسية المتداخلة مع لهجتنا:

- اوتجي: الذي يكوي الملابس.

- آلوبآلو: نوع من الفاكهة الأجاص.

- آسطة: معلم، أو رب العمل.

- باجه: نوع من الأكلات.

- بابوج: حذاء نسائي.

- باية الدرج: درجة السلم.

- بختة: الأكل المهروس جدا ويوصف بها الإنسان الكبير في العمر.

- بذات: ناكر الجميل.

- بردة: ستارة.

- بردة بلاد: نوع من المأكولات.

- برياني: نوع من المأكولات.

- بصمة: توقيع.

- بقجة: صرة توضع فيها الملابس.

- بقلاوة: نوع من الحلويات.

- بنج: مخدر يستخدم أثناء العمليات.

- بوسة: قبلة.

- تاجينة: نوع من المأكولات.

- تازة: طازج.

- تباشير: طباشير.

- تك: فرد.

- ترمز: وعاء حفظ الماء.

كلمات تركية

وهذه بعض من نماذج الكلمات التركية المتداخلة مع لهجتنا:

- أدب سز: عديم الأخلاق.

- باجي: الأخت الكبيرة أو زوجة العم أو زوجة الخال.

- باسطرمة: نوع من المأكولات.

- بخشيش: بعض المال يقدم إلى النادل أو الخادم أو العامل.

- برغي: لولب لربط الخشب والمعادن.

- بلشة: ورطة.

- سلكت: دبرت.

- بوش: فارغ.

- تبسي: نوع من المأكولات.

- تفكة: بندقية أحد أنواع الأسلحة.

- تنكجي: الشخص الذي يقوم بعمل الصفيح.

- التورنجي: خراط يقوم بخراطة المعادن.

- خاشوكة: ملعقة.

- قبغلي: حذاء من دون قيطان.

كلمات فرنسية

وهذه بعض من نماذج الكلمات الفرنسية المتداخلة مع لهجتنا:

- اورزدي: سوق مركزي.

- ايشارب: ربطة.

- بتي فور: معجنات.

- بنطلون: سروال.

- ديكور: تزين، تجميل، زخرفة المكان.

- سشوار: آلة تجفيف الشعر.

- كليشة: الرسوم أو الصور على قطعة من الزنك.

- كليتة: القبعة التي يرتديها الأطفال.

- باترون: نموذج قالب تفصيل وخياطة الملابس والرسم على الورق.

- بوفيه: المائدة الكاملة بأصناف الطعام.

- مونولوج: مشهد مسرحي يؤديه ممثل واحد.

كلمات انكليزية

وهذه بعض من نماذج الكلمات الانكليزية المتداخلة مع لهجتنا:

- اوكي: حسنا طيب.

- باج: سمة، وسام.

- باص: حافلة.

- باكيت: علبة.

- بالكون: شرفة.

- برلمان: مجلس النواب.

- بسكويت: معجنات.

- تواليت: حمام.

كلمات متنوعة

وهذه بعض من نماذج الكلمات المتنوعة المتداخلة مع لهجتنا:

- أغاتي (لقب تكريم عند العامة): أصلها مغولية.

- بانيو: مغطس أصلها يوناني.

- بنكة: مروحة أصلها هندي.

- بلغم (ما يتجمع في الفم من مخلفات): أصلها ايطالي.

- تمن (رز): أصلها آرامية أو صينية.

- بهارات (مطيبات الطعام): أصلها هندي.

- اسكاربيل (أحد أنواع الأحذية): أصلها ايطالي.

المصدر: صحيفة الصباح

 
أ. عذراء جمعة
تاريخ النشر:2009-04-10 الساعة 14:00:00
التعليقات:0
مرات القراءة: 2783
مرات الطباعة: 514
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 

 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan