الاستيطان في عهد حكومة نتنياهو

 

 
 

 


عبقرية الإسلام

 

يعود المفكر الإسلامي طارق رمضان المثير للجدل بعد الأحداث الإرهابية التي عرفتها أوروبا خلال السنة الماضية

 
 
 

يتحدث الدكتور،خليل جهشان،عن الفترة الممتدة من الستينيات مروراً بالسبعينيات باعتبارها \"فترة سد الفراغ،فلم يكن هناك شيء

 
 
الأكثر قراءة
الأكثر تعليقاً
 
الرئيسية » منوعات » تكنولوجيا

جولز..أول إنسان آلي يقلد تعابير الوجه

 

صمم علماء أول (إنسان آلي) من شأنه محاكاة بني البشر وتقليدهم في تعابير قسمات الوجه وحركات الشفتين، مؤكدين أن (جولز) وهو عبارة عن رأس دون جسد ويشتمل على مظاهر الذكورة والأنوثة في آن معاً، يستطيع استنساخ الحركات والتقاطها آلياً عن طريق كاميرا فيديو ونقلها آنياً إلى محركات إلكترونية متناهية الصغر مركبة على سطحه الخارجي.

وبمقدور (جولز) أن يرسم ابتسامة عريضة فترتسم على محياه، وأن يلوي قسمات وجهه فيكشر تألماً وتبرماً أو تلذذاً أو ازدراء واشمئزازاً وتقززاً، كما أن بإمكانه أن يقطب جبينه ويتكلم أثناء قيام البرنامج الآلي الخاص به بترجمة التعبيرات الحقيقية التي يتم رصدها عن طريق (عيون) كاميرا الفيديو.

ويقلد (جولز)الحركات ويحاكيها من خلال تحويل صورة الفيديو إلى أوامر رقمية تفضي إلى تمكين المحركات والوحدات الخادمة الموجودة بالروبوت من إنتاج حركات معكوسة على مرآة؛ وذلك كله يحدث في الوقت الفعلي لا سيما وأن الإنسان المذكور بإمكانه تفسير الأوامر وترجمتها بما معدله (25) صورة في الثانية.

وقد تم تصميم المشروع الذي يسمى (التفاعل بين الإنسان والآلة) في مختبر بريستول للروبوتيات (تقنيات الإنسان الآلي)، حيث أمضى فريق من مهندسي الروبوتيات ثلاثة أعوام ونصف العام عاكفين علِى تطوير البرنامج التطبيقي الذي يمثل طفرة في عالم البرمجيات لتحقيق التفاعل بين الذكاء البشري والذكاء الاصطناعي.

وتعمل التقنية باستخدام عشرة أنماط من الانفعالات المخزونة في حافظة  وتشمل على سبيل المثال كلا من السعادة والحزن والقلق وما في حكمها مما أقدم أعضاء الفريق على تلقينه للروبوت (جولز) عن طريق البرمجة، وبعد ذلك يقوم البرنامج بنقل ما يراه إلى وجه (جولز) لربط التعابير آنياً بحيث يتسنى تقليد ما يتجلى على سيماء الكائن البشري ويتبدى على هيئته.

المصدر: محيط شبكة الإعلام العربية

 
تاريخ النشر:2009-05-31 الساعة 14:00:00
التعليقات:0
مرات القراءة: 1745
مرات الطباعة: 395
نسخة للطباعة
أرسل إلى صديق
 
 

 
 
 

 

بالنقر على "إرسال" تكون قد قرأت و وافقت على الشروط والقوانين الخاصّة بالتعليق على المواضيع.

 


هل تعتقد أن المصالحة الفلسطينية تلبي طموح الشارع الفلسطيني وتغلق بوابات الانقسام؟
نعم
لا

 

 

 


 

 

 

 

الدراسات والمقالات والآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

[ الرئيسية ] [ من نحن ] [ اتصل بنا ] [ أعلن معنا ] [ ادعم موقعنا ] [ اجعلنا صفحة البداية ] [ أضفنا للمفضلة ]
2020 © مسلم أون لاين ، جميع الحقوق محفوظة - Powered by Magellan